0

عمرو اللبودى

قال الكاتب العالمي جوزيه سارماجو الحائز على نوبل في الآداب، أن جونسالو إم. تفاريس مؤلف رواية أورشليم، أن أسمه سطع في المشهد الأدبي البرتغالي لتمتعه بخيال خصب تجاوز كل حدود الخيال التقليدي، كما أنه يمتلك لغته الخاصة، التي جمعت بين جرأة الصك وبراعة استخدام العامية.


وأضاف ساراماجو: "مع كامل احترامي للشباب من روائي البرتغال اليوم، ولكن جونسالو إم.تفاريس مرحلة سوف يقف عندها الزمن، وأتنبأ له أن يحصل على نوبل خلال 30 عام، إن لم يكن قبل ذلك، وأنا على ثقة من نبوءتي، أسفي فقط على أنني لن أكون موجود على قيد الحياة لأمنحه أحضان التهنئة".

الجدير بالذكر أن رواية أورشليم صدرت حديثًا عن دار مصر العربية ترجمة "أحمد صلاح الدين"، و"محمد عامر"، والتي تدور حول شخصية ميلياـ الشخصية الرئيسية، والتي تعاني من الشيزوفرنيا. وعلى مدار الرواية، تحاول ميليا دخول الكنيسية، لكنهم لا يسمحوا لها، وتتساءل في النهاية بعد ان ترتكب جريمة قتل: هل من الممكن أن يسمحوا لها بالدخول. يتناول جونسالو أفكارا عديدة منها تاريخ الشر في العالم، وهل من الممكن أن نتجنبه.

إرسال تعليق

 
Top