Top Ad unit 728 × 90

اخر الاخبار

مباشر

قصة حياة أحمد منيب بقلم / خالد منيب


كتبت / أسماء فتحى

فى مقال كتبه الفنان خالد منيب مؤسس فريق منيب باند قال : احمد منيب ..... روح الجنوب ودفئة.. وصوت ممزوج بكل الفصول جامع بين الشتاء بشدة بردة .. والربيع برقته .. والصيف بلطفة ، عندما تسمع أوتار عوده تشعر بانك صابغ اذنك بصوت الجنوب الجامع بين قسوة انياب الاسد .. ورقة قزقة العصافير الحانة تفصح عن هويته وأستطاع أن ينحت أسمة على احجار الجرانيت الرامية بنفسها فى احضان النهر ..
.. وترى نفسك واقفاً أمام صوت مصر عندما تغنى نوبى

" احمد منيب " الاسم احمد محمد صالح ولد فى أسوان بقرية " توماس وعافية " فى4/1/1926 وظل بها ثلاث سنوات ثم أنتقل الى الاسكندرية وعاش هناك حتى اصبح شاب كان يرتاد تجمعات الفنانيين النوبيين ويغنى فى أفراحهم وحقق شهرة وأنتشار وأصبح أسمة يتردد فى الاوساط الفنية النوبية ، تحمل " منيب " الكثير من أجل الفن فحطم والدة العود أكثر من مرة ونصحة بالابتعاد عن الفن ولكن الشاب المولع بالوسيقى الذى كان معلم نفسة ولم يتعلم الموسيقى على يد احد ، أختار طريقة وقر أن يذهب مرة أخرة الى النوبة ليحفظ الموروث التراثى من الاجداد ساعساً للوصول
بالاغنية النوبية الى أبعد من الجنوب ،
وبعدها استقر فى القاهرة فى 4 عطفة الخليج المصرى .. متفرع من شارع بورسعيد _ السيدة ذينب وحاول هنا فى تلك الشقة الصغير المطلة نوافذها على مأذنه مسجد السيدة مباشرتاً ومن تلك الغرفة البسيط كان يبدع ويخرج الحان يصل بها الى كل المصريين ليستنشق الناس نفحات عطر الجنوب المحملة بالتميز والابداع ، وكان ياتى الى هذا المكان كثير من النجوم كان يجلس بينهم بجلبابة الابيض النوبى ويطرب ويسمع صوت الجنوب لكل الناس ، أهتم بالاغنية النوبية وحاول تطويرها والوصول بها الى ما هو أبعد من الجنوب وكان معه المطرب النوبى حمزه علاء الدين المقيم فى اليابان وأمريكا.. وعلى كوبان ويعتبرو هؤلاء النجوم فرسان الأغنية النوبية ... وقدموا معاً فى الستينات ومع محيى الدين الشريف برنامج بعنوان "وحى الجنوب " فى الاذاعة واستطاع هذا البرنامج ان يحقق شهرة ليس فى اوساط النوبيين فقط وانما فى مصر كلها واستمر الملحن الكبير " احمد منيب " طوال 14عام يقدم الالحان النوبية بإيقاعاتها العصرية فقدم أكثر من 24 أغنية ، وكان ياتى الى هذه الغرفة كثيرا من النجوم يجلس بينهم بجلبابه الابيض النوبى ويطرب ويسمع كل الناس الحلن من تأليفه وادائة كان باللهجة النوبية والثانى كان عام 1963 فى برنامج من وحى الجنوب "
أطلق عليه معجبوه " بوب مارلى العرب " ولقبوه " بموسيقى الشعب " والاب الروحى للاغنية الشبابية .. لأن ألحانه تجد صدى عند الشباب رغم انه تعدى الستين تعاون مع نخبه من الشعراء منهم رفيق عمرة عبد الرحيم منصور الذى أستطاعوا معاً أن يقدموا كثيراً من الاغنيات المميزة وكأنه وجد ضالته التى يبحث عنها وكذلك تعاون مع كثير من الشعراء منهم فؤاد حداد .. وعبد الرحمن الابنودى .. سيد حجاب .. أحمد فؤاد نجم .. ومصطفى تركى .. وعادل عمرو.. عبد الرحمن ابو سنه وغيرهم ... لم يكن " منيب " مطرب فحسب ولكنه كان يعشق الكلام واستطاعوا أن يقدموا لنا كثير من الالبومات مثل مشتاقين 1986 .. كان وكان 1988.. راح أغنى 1994 .. ياعشرة 1988 .. بلاد الدهب 1992 ..
قسمة ونصيب 2000 .. حدوته مصريو 2002 وصدرت له حديثاً أغنية ( ماشى غريب ) ضمن البوم " منيب هيتش 2 "
وفى رحلة طويلة من المرض كان يقاوم فيها ذلك الرجل الاسطورة وفى فجر يوم الثلاثاء 27 فبراير فى مستشفى الشبراويشى رحل الحاج احمد منيب " وكان وقتها لدى اسرته 300 لحن فى انتظار من يغنيها وصدر فى ذكراة الاولى كتاب " الاب الروحى لأغنية الجديدة " من اعداد الشاعر الغنائى مصطفى زكى وفى ذكراة الاولى قام يوم 7 مارس فى مسرح البالون مهرجان فنى بعنوان " مهرجان منيب للاغنية " اجتمعوا فى حبه أكثر من 12 مطرباً ومطربة منهم حمد الشاعرى .. ايهاب توفيق .. فارس .. حسن عبد المجيد .. والثنائى الاسوانى ناصر ومنصور والمطرب النوبى على كوبان .. وايمان البحر درويش وايضاص شارك معهم نجوم منتخب كرة القدم النوبين احمد الكاس .. اسامة عرابى .. ربيع ياسين .. محمود صالح .. اسماعيل يوسف
وقالوا عنة أحبائة
يسأل عليك النيل ... نقوله فى الجنة
يقولنا المموايل .. بعده ما تتغنى
اوصف لنا الجنة .. وأنت بتتحنى
سمعين وتر عودك ..غنى وكحلنا
يا ابو قلب متعطر .. ياعم منيب " حاتم جاسر "
لم يكن عادى ولكنه كان يحمل اوتارة شمس الجنوب وعشق النيل وفى اذنية همسات الصبايا التى يتغنين ويتمايلين قلوبهم على اوتاره كنخلة هشت لماء المطر ، ورغم كل هذه السنوات حوالى عشرون عام الا انه لم يرحل وترك بداخل وجدان كل ما يسمعه
فقال عنه كاريكا : انه مثل الاهرام فى مصر وانه بنسبة له مدرسة وله الشرف انه تعلم منه وانه فى نظرة هو الفن الحقيقى
ويظل يتردد فى اذاننا سؤال هل كل ما نحب نسمع ؟ وهل كل ما نسمع نحب وسط هذا الصخب
وقال عنه حسن عبد المجيد : ـ
بالنسبة لى هو اهم واميز الملحنين فى مصر وهو عمل مذيج له طعم ولون للفن النوبى جعلة متميز وهو اضاف للغناء بشكل عام وهو اول من قدمنى للجمهور فى أغنية " ربك هو العالم " وتعلمت منه الصدق والذى يخرج من القلب يدخل للقلب ونحن نحاول ان تكون امتداد جيد للحاج : احمد منسيب من خلال الكلمة الحلوة واللحن المميز ، وكان أيضاً يطرق موضوعات منفرده للاغنية من خلال الموضوعات المختلفة .
ويقول عنه حميد الشاعرى :
الملحن الراحل " احمد منيب " هو الوحيد الذى اثر على بفطرته الموسيقية الهائلة والحانة التى تركت بصمات واضحة فى وجدان الناس مثل أغنية " الليلة يا سمرا" وتعالى نلضم اسامينا .. وحدوته مصرية .. وأتكلمى
وكان دائماً الحاج " احمد منيب " يتحدث عن بداية علاقته بالفنان "محمد منير" يقول تعرفقت عليه لأول مرة 78 عن طريق اخيه فاروق التى كانت تربطى بع صداقة قوية وقال لى ذات يوم ان اخى الاصغر صوته حلو ومنقول لكلية الفنون التطبيقية بالقاهرة .. فأسمع إليه ..ووجدته حافظا لكل اغنياتى التى كانت تزاع فى إذاعة " ركن السودان " وأعجبنى صوته وتعهدته من يومها ولم أبخل عليه بالحانى ، واشتركت معه فى اختيار الكلمات مع الراحل بعد الرحيم منصور ومجدى نجيب وكون هرم ثلاثى الابعاد احمد منيب بالحانه ومحمد منير بصوته الدفى الشاعر عبد الرحيم منصور وكان أول البوم "علمونى "
ولم يكن ابداع احمد منيب قاصراً على محمد منير فقط

الجنوب وبدايتة انتشار ه كان مع الفنان محمد منير هام 1976 فى الحان عديدة منها يماى ... ماترضاش لم يتعلم الموسيقى على يد أحد بل كان هو معلم نفسة
اغنية الليلة ياسمرة كانت السبب فى شهرة فى العالم العربى وقد سمعنا بالصدفة فى جلسة مع ملحنها احمد منيب وكان من المفترض ان يغنيها المطرب محمد حمام لكن أعجب باللحن والكلمات " فواد حداد " وقرر ان يغنيها ومع توزيع " يحيى خليل

بدايتة مع الالحان
لم يكن عادى ولكنه يحمل بين أوتارة شمس الجنوب وعشق النيل وفى اذنيه همسات الصبايا التى يتغنين ويتمايلن قلوبهم على اوتاره كنخله هشت لماء المطر ظل حوالى 18 عام من الالحان والانغام التى اصبحت بوجدان كل من يسمعه صدر له ألبومات مشتاقين 1986 .. كان وكان 1987 .. ياعشرة 1988 .. بلاد الدهب 1992 .. راح أغنى 1994 ..قسمة ونصيب 2000 .. حدوته مصرية 2002 .. وصدرله حديثاً أغنية " ماشى غريب " ضمن ألبوم منيب هيتش 2 "
عام 1947 فى حى الرمل بالاسكندرية حيث بدأ بتطوير الالحان النوبية وأول لحن من تأليفة واداءه كان باللهجة النوبية والثانى كان عام 1963 فى برنامج من"وحى الجنوب "فى الاذاعة استطاع ان يحقق شهرة ليس فى أوساط النوبييين وأنما فى مصر كلها استمر هذه البرنامج 14 عام فى أذاعة ركن أسوان وقدم للالحان النوبية بايقاعات عصرية أكثر من 24 أغنية 
تعاون مع كثير من الشعراء منهم فؤاد حداد .. عبد الرحمن الابنودى .. سيد حجاب .. احمد فؤاد نجم .. مصطفى زكى .. عادل عمر .. عبد الرحمن أبو سنة ووجد ضالته ورفيق عمرة عبد الرحيم منصور اللذين أبدعوا معاً وقدموا كثير من الاغانى الناجحة بمشاركه مع الصوت الجميل محمد منير والذى جعل عبد الرحيم منصور متفاهم للآلحان منيب أنه درس الاعدادية وحتى الثانوية فى النوبة مما جعلة يتمتع بالحس النوبى .
علاقتة بحمد منير
وعن بداية علاقتة بالمطرب النوبى الجميل "محمد منير" تعرفع عليه لاول مرة فى 78 عن طريق أخيه فاروق التى كانت تربطة بمنيب " صداقة قوية وقال له ذات يوم أن اخاه الضغير يملك صوت حلو وهو اتى الى القاهرة منقول لكلية الفنون التطبيقة بالقاهرة :: قاستمع اليه ووجده حافظاً لكل أغنياته التى تزاع فى ركن السوان واعجب بصوتع وتعهده ومنذ ذلك اليوم لم يبخل علية بالحانة واشتركوا معاً فى اختيارات الكلمات مع الراحل عبد الرحيم منصور ومجدى نجيب .
وكانت أغنية اللية ياسمرة السبب فى شهرتة فى العالم العربى وقد سمعها بالصدفة فى جلسة مع الحاج منيب " وكان من المفترض يغنيها المطرب النوبى المميز محمد حمام رحمة الله ولكن أعجب منير باللحن والكلمات لفواد حداد" وقرر أن يغنيها وتحمس لها يحيى خليل وقام بتوزيعها وبدء العمل سوياً فى اعمال عديده منها سؤال .. عروس النيل .. شبابيك .. شجر الليمون .. أتكلمى .. يامراكبى .. سحر المغنى .. جدو .. هون ياليل .. حدوته مصرية .. واخيراً نيجربه
قصة حياة أحمد منيب بقلم / خالد منيب مراجعة بواسطة شبكة مباشر في 6/14/2016 08:33:00 م تقييم: 5

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة مباشر الإخبارية © 2015 - 2016
Powered By MegaMarketingEG, Designed by شبكة مباشر
" الآراء الواردة في المقالات لا تمثل رأي شبكة مباشر بالضرورة ، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليه ."
يتم التشغيل بواسطة Blogger.