0

عمرو اللبودى

رصدت منظمة العدل والتنمية لحقوق الانسان للعام الخامس على التوالى فى بيان لها اتساع رقعة غزو جراد البحر الامريكى لمحافظات الصعيد والدلتا والفيوم وبنى سويف واسوان وقنا بعد جلبه من الولايات المتحدة الامريكية باحدى المزارع السمكية وتسربه الى نهر النيل منذ عام 2008 وانتشاره داخل الترع والمصارف


كما رصدت المنظمة الفشل الذريع لوزارة البيئة المصرة وهيئة الثروة السمكية التى حولت نهر النيل الى مقلب للزبالة بدلا من قيامها بمواجهة الظاهرة او حتى وضع زريعة الاسماك بالنيل الامر الذى يهدد بابادة الثروة السمكية


واكدت المنظمة ان جراد البحر الامريكى المنتشر بنهر النيل بانواعه الحمراء والسوداء يهدد بانقراض الثروة السمكية لان تلك الكائنات تتغذى على زريعة الاسماك الامر الذى ادى لقلة الاسماك بنهر النيل خلال السنوات الماضية اضافة الى خسائر فادحة للصيادين


واشار المتحدث الرسمى للمنظمة زيدان القنائى ان نسبة جراد البحر الامريكى داخل نهر النيل تتزايد بصورة مدمرة وبمعدلات تكاثر مرتفعة للغاية وسط غياب تام لوزارة البيئة المصرية ووزارة الزراعة مما ادى الى اتساع رقعة غزو جراد البحر للنيل وظهوره مع ارتفاع منسوب مياه النيل خلال شهر يناير حتى اخر العام اضافة لاختفاء انواع كاملة من الاسماك بنهر النيل وتزايده مع انخفاض منسوب المياه ايضا

إرسال تعليق

 
Top