Top Ad unit 728 × 90

اخر الاخبار

مباشر

الكاتب محمد فخري جلبي داعش يقرر غزو أوربا ..


الكاتب محمد فخري جلبي 
داعش يقرر غزو أوربا ..

بعد تقليص وخسارة المساحات التي يسيطر عليها التنظيم في سوريا والعراق وبعد فشل محاولاته المتكررة بالتمدد في ليبيا وأفغانستان ، قرر التنظيم توسيع عملياته في الخارج والسبب كما أعتقد بأن التنظيم فقد العامل المحفز وورقة الجذب التي كان يستخدمها لجلب العناصر الغربية للمشاركة في أنشاء دولة الخلافة . 

كما أن الضربات الأخيرة التي يتعرض لها التنظيم في العراق وسوريا شكلت خوفا لدى العناصر التي تنوي الأنضمام للتنظيم بأنه ماض للزوال . 

وبتلك العمليات الأرهابية المتكررة في الدول الأوربية يعيد التنظيم بسط نفوذه في أدمغة عناصره ويضع الحكومات الغربية بموضع الشك أمام جمهور ناخبيها بالنسبة لفائدة العمليات العسكرية في عقر التنظيم بينما وتيرة العمليات تتسارع بالدول الغربية.

التنظيم لن يتبخر فجأة وكأن شيء لم يكن والمقاتلين الذين تجاوزا عشرات الألأف لن يستسلمو وبمحض أرادتهم لقوات التحالف ليتم تعذيبهم في السجون فهم راغبون وقدموا لأرض الخلافة من أجل الموت هذا بالنسبة للعناصر المنتمية الأن للتنظيم . 

والمشكلة التي تواجهها الدول الأوربية بأن كافة منفذي العمليات الأرهابية يحملون الجنسيات الأوربية فلذلك أغلاق الحدود لن يقدم أي شيء في هذا الملف ، ولن يوقف عناصر التنظيم على أفساد صيف الأوربيبن وفي أراضيهم . 

من المؤكد بأنه لايوجد شخص عاقل على وجه الكرة الأرضية يبارك أعمال ذاك التنظيم المجرم ، ولكن من الناحية الأخرى أيضا من يزرع الشوك لن يحصد العنب ومن يتستر على التنظيم في أول نشئته في العراق ويؤمن له الحماية والذخيرة ويفسح المجال أمام عناصره الجدد بالأنضمام إليه لن يكون بمنأى عن أذيته . 

فعندما تشكل تنظيما أرهابيا ويعتاد قادة التنظيم على ألقاء الأوامر وسبي النساء وأغتصاب أموال العامة بغير وجه حق لن يتوقفوا عن تلك الأعمال ولن يصغو لرؤوسائهم مهما كلفهم ذلك ، وقادة التنظيم مدركون بأنهم أوراق لعب للضغط على دول معينة ولأستخدامها وقت الحاجة والتخلص منها بعد ذلك ، فأصبحو مع تقدم الزمن أكثر وعيا لنهايتهم الحتمية ولذلك يقومون بالأرتداد وعصيان الأوامر مرة بعد مرة . 

ومن يعتقد بأن بعض الدول الغربية ومخابراتها لاتعلم بتوقيت العمليات الأرهابية وهوية منفذيها مسبقا وتغض النظر عنها وأن كانت ضمن أراضيها لأهداف حزبية وسياسية ومالية فهو واهم ويحلق خارج مدار الأحداث وحده . 

ولأضرب لكم مثلا على ذلك حادثة التحرش الوهمية والتي ضخمتها قنوات التلفزة الإلمانية التي جرت في منطقة كلوني وأتهم بها الأجانب وردة فعل الأحزاب اليمنية القوية في الشارع الإلماني شكلت عامل قوة للأحزاب وزخم في الأنتخابات بشكل عام. 

المجتمع الدولي لايملك حل جذري بالنسبة للتنظيم وعمليات قوات التحالف أثبتت ذلك وأنا أعتقد بأنه أمام من خلقو التنظيم حلان لاثالث لهما أما القضاء على التنظيم وذلك سيؤدي إلى زيادة العمليات الأرهابية في أوربا أو أخفاء التنظيم بالوقت الحاضر وأدماج عناصره في المجتمعات الفقيرة مثل أفغانستان والعراق والمناطق المحررة في سوريا وأستخدامهم وقت الحاجة كالأسلوب المتبع سابقا مع تنظيم القاعدة وأنا أرجح ذلك الحل . طبعا بعض الأشخاص سيظنون بأني أهذي وبأن خيالي خصب لأفصل الأحداث على تلك الشاكلة ولكن الأوقات القادمة سثبت وجهة نظري كما حصل ولعدة مرات !!!!



الكاتب محمد فخري جلبي داعش يقرر غزو أوربا .. مراجعة بواسطة شبكة مباشر في 7/27/2016 08:32:00 م تقييم: 5

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة مباشر الإخبارية © 2015 - 2016
Powered By MegaMarketingEG, Designed by شبكة مباشر
" الآراء الواردة في المقالات لا تمثل رأي شبكة مباشر بالضرورة ، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليه ."
يتم التشغيل بواسطة Blogger.