أخر الأخبار :

0
كتب: علاء سعيد
صرح الدكتور "أبو هشيمة مصطفى السيد"، رئيس قسم الميكاترونيكس بكلية الهندسة، بانه 40 طالبًا وطالبة في الدفعة الخامسة بقسم الميكاترونكس بكلية الهندسة جامعة المنيا نفذوا وابتكروا سبعة مشاريع تكنولوجية في مجال الميكاترونيكس أو الروبوت الصناعي.

وقال أبو هشيمة، إن مشاريع الطلاب شملت العديد من المشروعات منها مشروع جهاز بلازما قاطع للحديد وجميع الخامات العضوية والمعدنية، ومشروع لمنزل يدار بالكامل إلكترونيًا عن بعد، ومشروع خاص بالاتزان الذاتي والتحكم للسيارات، ومشروع يمثل الجزء العلوي من الروبوت الآلي محاكٍ للإنسان الحقيقي وتستخدم تطبيقاته في الجانب الصناعي والتحكمات اللاسلكية، ومشروع روبوت للطوارئ يستخدم في المنشآت الصناعية والمنازل للاكتشاف المبكر للحرائق وتوقعها قبل حدوثها، وكذلك مشروع لجهاز تشخيص رسم القلب عن بعد ومتابعة حالات المرضى والتشخيص لأكثر من متخصص في مستشفيات متعددة على مستوى العالم في وقت واحد، وأخيرًا مشروع لجراج أوتوماتيكي لنقل العربات إلى الجراج أوتوماتيكيًا.

من جانبه، أشاد الدكتور "جمال الدين علي أبو المجد"، رئيس جامعة المنيا، بالمشاريع الطلابية التي تم تصميمها وتنفيذها بأيدي طلاب السنة النهائية بقسم الميكاترونيكس، مؤكدا إن مشاريع التخرج لهذا العام تميزت بأنها مشاريع ذات أفكار مبتكرة ومتميزة في النواحي العلمية والتطبيقية كافة، ومن المتوقع أن تتبنى أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا أحد هذه المشاريع ضمن مشروع الحضانات التكنولوجية لإنشاء شركات تكنولوجية ناشئة ورواد أعمال ناجحين تكون لهم نواة في بداية حياتهم العملية.







إرسال تعليق

 
Top