أخر الأخبار :

أخر الأخبار

فيديو

0

عمرو اللبودى
اكدت منظمة العدل والتنمية ومجلس المعارضة المصرية ان بعض المناطق بمصر ستتحول إلى جحيم مع استمرار حوادث اضطهاد المسيحيين المصريين من طرف السلفيين بعدما تنازل السيسي ومؤسسات الدولة القوية عن كامل صلاحياتهم لصالح جمهورية حزب النور السلفية الإرهابية .



مشيرا الى ان هناك مخطط سعودى سلفى يتم بمشاركة الدولة المصرية ومؤسساتها لتفريغ محافظات الصعيد والدلتا من المسيحيين واجبارهم على ترك تلك المحافظات لمحافظات اخرى عبر ممارسة الارهاب السلفى ضدهم


ومع استمرار تصاعد وتيرة العنف دعا مجلس المعارضة المصرية كل مسيحي مصري بالتمسك بقيم الوطنية المصرية باعتبار المسيحيين سكان مصر الأصليين وناشدهم الدعاء في صلواتهم على السيسي وعلى السلفيين


واكد المتحدث الرسمى للمجلس والمنظمة ان خطاب قداسة البابا تواضروس خطابا مرتعشا محبطا متمنيا ان يكون خطاب رأس الكنيسة البابا تواضروس قويا ضد السلفيين المجرمين الذين استباحوا الهجوم على منازل أقباط مصر المسيحيين وترويع الأسر والاطفال وخطاب البابا هو كلام مجاملة للرئيس السيسي

إرسال تعليق

أخبار التقنية

 
Top