أخر الأخبار :

0

كتب محمود جنيدى و همت فخر الدين
حضر الدكتور محمد سلطان محافظ البحيرة الجلسة الختامية لمنتدى العاصمة للحوار الوطنى للشباب ، تحت شعار : " بالحوار نصنع مستقبلنا وبقوة شبابها تحيا مصر " والذى عقد خلال الفترة من السادس عشر حتى الثامن عشر من شهر أغسطس 2016 ، بمركز شباب مدينة دمنهور والذى سبقه خمسة عشر منتدى حوارى بمدن ومراكز المحافظة فى الفترة من مارس حتى منصف أغسطس 2016 .

أكد الدكتور " سلطان " فى الجلسة ، التى حضرها الأستاذ الدكتورعبيد صالح رئيس جامعة دمنهور والتنفيذيين وبعض أعضاء مجلس النواب بالبحيرة أكد على اهمية دور الشباب الفاعل والمؤثر ، فى برامج وخطط التنمية الجارى تنفيذها ، وأيضا أهمية التواصل مع الشباب لتلبية إحتياجاتهم ، ووضع رؤاهم ومقترحاتهم موضع التنفيذ ، وذلك تفعيلا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية ، نحو تمكين الشباب للعمل فى المناصب القيادية للإستفادة من طاقاتهم ، وتاهيلهم لمواجهة التحديات والعبور إلى آفاق مستقبل أفضل ، مع إعتبار عام 2016 هو عام الشباب .

كان المنتدى قد عقد بمشاركة أكثر من ثلاثة آلاف شاب من أبناء المحافظة ، والتى قام بالتدريب بها مدربون من وزارة الشباب والرياضة ، حيث تم خلالها استهداف الشباب من مختلف الفئات العمرية بمراكز الشباب والجامعة ، وأسفرت عن العديد من التوصيات وتفعيل التواصل بين الشباب والجهاز التنفيذى لوضع الحلول المناسبة لكافة القضايا الخدمية ذات الأولوية

جدير بالذكر أنه قد تم خلال الجلسة استعراض ما تم إنجازه خلال الجلسات السابقة ، وورش العمل لإدارات الشباب الفرعية ، وكذا عمل لقاء مفتوح مع الشباب للتواصل وطرح الأفكار وعرض بعض المشكلات فى شتى القطاعات وطرق علاجها

إرسال تعليق

 
Top