أخر الأخبار :

أخر الأخبار

فيديو

0
كتب: حمادة جعفر

علي مسمع ومرآي من الكل بمحافظة الفيوم الداخل مولود والخارج مفقود وعلي طراز فيلم هي فوضي وبالفعل فوضي وتسيب وإهمال وعلي أثار ذلك قام الدكتور مروان عبد الفتاح محمد وكيل وزارة الصحة بجولة تفقدية صباح باكر اليوم بمستشفى الفيوم العام بمناسبة إعلان حالة الطوارئ.وبعد كثرة الشكاوي وتعددها ومخالفات لبعض الاطباء


وقام بالمرور على أقسام الاستقبال والطوارئ والأشعة، ولاحظ عدم تواجد الدكتور محمد نادي مدير المستشفى الجديد الذي عينه منذ أيام قليله ماضيه، بالإضافة إلى عدم تواجد أطباء الاستقبال والطوارئ، وعدم تواجد عمال قسم الأشعة، وإغلاق القسم ونومهم داخله، كما قام بتفقد العناية المركزة والكلى الصناعي والباطنة والمناظير.

وان دل يدل علي الفساد والتقصير في العمل والإهمال الجسيم الذي يؤدي الي الموت من الأبرياء المواطنين بمحافظة الفيوم ولكن نريد الأستمرار والمتابعة يوميا بسبب فساد وتقصير البعض والتلاعب في كل شيئ داخل مستشفي الفيوم العام حيث سلم مدير المستشفي لبعض المهملين مهام وليست عملهم مما يؤدي للفشل الزريع

وتصادف وجود حادثين بالاستقبال واشرف سيادته بنفسه على الكشف على الحالات وتحويل الحالات الى الاقسام المختلفة

كما تابع اعمال التطوير الخاصة بمبنى الطوارئ وتفقد الدور الاول الخاص بالكلى الصناعى والفيروسات الكبدية وتابع مع المهندس الاستشارى لتحديد موعد الانتهاء من التشطيبات تمهيدا لنقل مرضى غسيل الكلى للدور الارضى لتخفيف المعاناة عنهم

وكلف التفتيش المالى والادارى بعمل حصر لدفاتر الحضور والانصراف ومعاقبة المتغيبين والمقصرين وتحويلهم للتحقيق

وقد صاحب سيادته فى هذه الجولة الدكتورنجيب عبد الملك مدير الطب العلاجى ود/شريف صبحى - مدير الطوارئ ود/محمد ثروت - مدير عام الإمراض المتوطنة وا/ابو النور عبد القادر- مدير التفتيش المالى والادارى وا/محمود نور الدين وا/سيد فايد - مدير الشئون الادارية والمدير الادارى للمستشفى

وأصدر تعليمات مشددة لمتابعة مستشفي الفيوم العام لما يحدث بها والفساد الذي ينخر في جميع اركانها ومحاسبة المقصرين والمهملين وتحويلهم لجهات التحقيق المختلفة





إرسال تعليق

أخبار التقنية

 
Top