0

كتب /عبدالحى عطوان 
عثر الاهالى على جثه شاب فى العشرين من عمره فى النيل مقتول و مكتوف الايدى ومثقل بالحجاره

وبناء على تعليمات اللواء مصطفى مقبل مدير امن سوهاج تحركت وحده البحث الجنائي بقياده العميد خالد الشاذلى لموقع الحادث

تبين ان الجثه لشاب يدعى عبدالله السيد عبدالله علام عامل 21سنه مقيم بنيده وبناء على التحريات الوارده للعميد خالد الشاذلى تبين ان مرتكبي الحادث خطيبه القتيل ازهار السيد محمود عبدالنعيم 21 سنه وعشيقها محمد السيد حامد عبدالحميد 31 سنه مسجل خطر فتم القبض عليهم ليعترفوا بارتكاب جريمه القتل 

حيث تم استدراج القتيل بحجه وجود قطعه اثار واصطحابه بدراجه بخاريه وتم التخلص منه فى موقع الحادث لوجود قصه حب بينهم وفى التحقيقات التى اجراها مدير اداره البحث بنفسه كانت الصدمه الكبرى حيث اعترفت القاتله بالجريمه مع عشيقها وقالت للعميد خالد الشاذلى اعدمنى مائه مره ولا تقتربوا من حبيبي

إرسال تعليق

 
Top