Top Ad unit 728 × 90

اخر الاخبار

مباشر

محمد رجب يبهر جمهوره بتأليف اقوى الافلام في تاريخ السينما المصرية "صابر جوجل " المقرر عرضه عيد الاضحى المقبل


راندا ماجد

فاجئ محمد رجب "امير الشاشة العربية " جمهوره بأفيش فيلمه الجديد " صابر جوجل " الذي يتوقع له نجاح لا تراه السينما المصرية من قبل ، فمن المعروف عن رجب انه فنان يستطيع ان يتقمص جميع الادوار بسهولة ولكن "صابر جوجل " له حالة خاصة فهو من تأليف و خيال بطل الفيلم فسيقدم لنا رجب وجدانه وتعمقه في افضل فيلم في تاريخ السينما المصرية ومن المعروف عن "محمد رجب " انه فنان موهوب استطاع بموهبته ان يجذب ملايين من المعجيبن فهو كمحرك عرائس الماريونت يستطيع ان يتحكم بجمهوره فهو يستطيع ان يجلب لقلوب جمهوره السعادة والحزن في مشهد واحد ، وكأنه عازف عود يعزف على اوتار وجدان جمهوره ومن المعروف عنه الجدعنة يتميز بسمات ابن البلد الاصيل والطيبة وحنية القلب وخفة الظل فهو انسان وفنان صفاته لا حصر لها فهو هبة من عند الله لاسعادنا ولتقديم فن راقي ومحترم .


و نشر المبدع محمد رجب عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك " صور الافيش الدعائي الخاص بفيلمه الجديد " صابر جوجل "

ويتبقى لأسرة الفيلم يومان تصوير فقط، ويتم الانتهاء من جميع المشاهد، وبعدها تقوم الشركة المنتجة ببدء عمليات الدعاية بطرح الأفيشات التى تم تصويرها، إضافة إلى البرومو الأول للفيلم، وذلك تمهيدًا لطرحه فى السينمات فى موسم عيد الأضحى المقبل.


الفيلم من بطولة محمد رجب، سارة سلامة، لطفى لبيب، مؤمن نور، راندا البحيرى، إيهاب فهمى، نور الكاديكى وخدوجة صبرى احسان الترك، تأليف محمد سمير مبروك ومحمد رجب، ومن إخراج محمد حمدى، وتدور أحداثه حول رجل فقير يسكن فى منطقة شعبية ويتعرف على رجل أعمال مشهور يجسد دوره لطفى لبيب، ويبدأ فى العمل معه ويقوم بسرقة أمواله ويسافر إلى الخارج، ثم يعود إلى مصر ويبدأ فى رحلة الصعود.
محمد رجب يبهر جمهوره بتأليف اقوى الافلام في تاريخ السينما المصرية "صابر جوجل " المقرر عرضه عيد الاضحى المقبل مراجعة بواسطة شبكة مباشر في 8/13/2016 06:02:00 ص تقييم: 5

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة مباشر الإخبارية © 2015 - 2016
Powered By MegaMarketingEG, Designed by شبكة مباشر
" الآراء الواردة في المقالات لا تمثل رأي شبكة مباشر بالضرورة ، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليه ."
يتم التشغيل بواسطة Blogger.