أخر الأخبار :

أخر الأخبار

فيديو

0
كتب صبرى جاد

تعيش العمالة المؤقتة بالتشجير بوزارة الزراعة منذ خمسة وعشرين عام تحت خط الفقر بمراحل ويتقاضون راتب واحد واربعون جنية والكارثة انهم منذ الفين وسبعة لم يتقاضوا راوتبهم الى الان ورغم كل هذا صبروا الى حين التثبيت وجاء اليوم الموعود واعتمدت المحافظات درجات وظيفية خالية ما يعادل ١٣٧٨٢درجة واعتمدت من قبل التنظيم والادارة وبالفعل تمت مسابقة داخلية باقدمية التعاقد ليتم التثبيت وبالفعل تم عمل جدول المحافظات وتم عمل طلبات التعين الا انه حدثت الكارثة وتم التلاعب فحسب قول هدى شادى من الدقهلية ان المسابقة لم تاخذ فى اعتبارها مبداء المساواه حيث تم التفريق بين المؤهلات المتوسطة لعام ١٩٩٤والمؤهلات العليا٢٠٠٧وهذا غير قانونى ورغم ذلك لم تصل الينا باقى الدرجات الخالية اين مصيرها الان وفى نفس السياق اكدت امل محمد من البحيرة ان نتيحة الدفعة الاولى شملت على اشخاص مؤمن عليهم ولايوجد لهم اصل تعاقد واشخاص متوفيين مما يعتبر تلاعب وفساد واكد احمد مصطفى من اسيوط ان جميع المحافظات تقدمت ببلاغات للجهات الرقابية ورياسة الجمهورية وفى تصريح للدكتور خالد الحسنى بمكتب الوزير انه سيتم الاستفادة بالدرجات الخالية للدفعات الى ١٩٩٩والاشخاص فوق الخمسين يتم عمل لهم عقد شامل بمبلغ ٤٥٠جنية اما باقى االتعاقدات سيتم عمل عقد مميز بمبلغ ٢٥٠ جنية ورغم عدم قانونية هذة التصريحات الا ان االالاف من العاملين ينتظرون رحمة من الله والنظر اليهم من جانب الحكومه لتثبيتهم




إرسال تعليق

أخبار التقنية

 
Top