أخر الأخبار :

أخر الأخبار

فيديو

0

كتب مصطفي سالم 
إدعى شاب مُلحد يُدعي مصطفى عبدالخالق، إنه المهدي المنتظر، مضيفا انه كان يعمل بكوريا الجنوبية تواجد بكوريا الجنوبية، وكان يشغله الصراعات الإنسانية، والصراعات العربية العربية ، وفكرة التقاتل باسم الدين والإسلام والإلهة، وبالبحث عن أسباب المشكلة، توصل لفكرة الإلحاد بعد إطلاعه على كتابات ريتشارد، وفجأة وجد فكرة في ذهنه بأن الإسلام خرافة، والرسول كاذب وأنه لايوجد إله، على حد قوله.


وأضاف "عبدالخالق"، خلال حواره ببرنامج "ستوب" المذاع عبر فضائية "LTC"، مساء الثلاثاء، أنه أصيب بحالة هيستيريه نتيجة حالات القتل والصراع التى تحدث بالمنطقة، وذهب لطبيب نفسي، وبعدها تحدث مع الإله وأخبره أنه يؤمن به، فدله على مكان وجوده، فألهمه الله بالبحث في الحروف المقطعة للقرآن، وعندما كتب كلمة بحث في الحروف المقطعة للقرآن الكريم وجد وثيقة مضمونها أن بحيرة الراهب اتفق مع ورقة بن نوفل، وألفوا القرآن سويًا، وتأكد أن الحروف المقطعة تدل على ألوهية المسيح، وأنه لايوجد آله آخر، وأن الرسول كاذب وان لذلك أعلن إتباعه للمسيحية.

مما جعل المذيعة تنفعل عليه بعد تطاوله على الذات الألهية وتطردة من الحلقة وتنهي البرنامج .

إرسال تعليق

أخبار التقنية

 
Top