0

بقلم محمد الجوجري 
تشهد مصر في الاونه الاخيره انتفاضه من نوع خاص سياسيه واقتصاديه..... 
وكونت علاقات استراتجيه من كافه انحاء العالم بنديه واحترام متبادل وحول ما تم تداوله في الصحف السعوديه علي وجود خلافات بين الشقيقتين مصر والسعوديه فهو كاذب وليس له اي مدلول من الصحه.... 
فمصر الان تتعامل بكل ثقه مع مجلس الامن لانها صارت محل قوه.... 
ولن نرضي بغيرها بديل فصار صوتها مسموع بل صار ايضا موضع حسم في امور تمس بالامن القومي العربي فكلانا يعرف الصراع علي سوريا وحلب بالأخص.. فالكل يسعي للحصول عليها كورقه ضغط امثال تركيا... 
فلو تدخلت امريكا لذاد النزاع وسيطرت تركيا علي حلب. 
بينما الدب الروسي ليس له ناقه ولاجمل فبقاء بشار حمايه للمنطقه من هؤلاء القتله
مما يضطر الرئيس القادم ترامب علي احترام مصدر القوي الجديد في المنطقة العربية والاسيويه...... 
فحفظ الله الوطن وحفظ الله مصر....

إرسال تعليق

 
Top