أخر الأخبار :

0
صرح صبرى عبدة جاد منسق عام تمرد سحب الثقة من مجلس النواب المصرى ان مايفعلة اعضاء المجلس هو استفزاز للشعب واهدار للمال العام فى ظل الظروف الاقتصادية التى تمر بها البلاد واكد جاد ان انفاق مايقرب من عشرون مليون جنية على احتفالية مرور ١٥٠عام على انشاء البرلمان ماهو الا عبث بمقدرات الدولة وصرح جاد ان نواب ٢٥/٣٠تقدموا بطلب لتحمل الاعضاء مصروفات الاحتفالية ولكنة قوبل بالرفض واكد جاد ان البرلمان فقد شرعيتة الدستورية والقانونية بعدم اصدارة القوانين المكملة للدستور فى دور الانعقاد الاول وكذلك شرعيتة الشعبية باصدارة قوانين تزيد معاناة المواطن مثل القيمة المضافة وقوانين زيادة الرسوم واكد جاد ان الحملة ماضية فى طريقها الى ان يرحل هذا البرلمان



إرسال تعليق

 
Top