التخطي إلى المحتوى

[ad_1]

مدرب الأهلى الجديد ، نعرض لكم فى موقع نجوم مصرية أخبار استقاله البدرى من منصب المدير الفنى للنادى الأهلى حيث مع استمرار الهزائم التى أصابت نادى القرن وانحدار مستوى الفريق كان ضروريا إنهاء فتره تدريب البدرى للفريق والبحث عن البديل، وكانت آخر هذه الهزائم هو هزيمه الأهلى من فريق كمبالا فى بطولة دورى أبطال أفريقيا 2018 بهدفين مقابل لا شئ ، فكانت هذه القشه التى قسمت ظهر البعير وكانت نهاية تواجد البدرى فى النادى الأهلى كمدرب فنى للفريق الأول بالنادى.

ومن جانب أخر كلف نادى القرن المدرب “أحمد أيوب” بالقايم بأعمال المدير الفنى خلفا لحسام البدرى فى قيادة الفريق فى باقى مباريات الموسم وهى مباراة واحدة متبقيه بعد أربع أيام ، وبسبب نهاية الموسم فأن النادى الأهلى سوف يعقد مناقشات من أجل الوصول إلى مدرب يستحق الإدارة الفنية للنادى خلفا لحسام البدرى ، وقيام أيوب بالتدريب المؤقت للفريق هو بسبب انتهاء الموسم، ومن المعلوم أن أيوب ممكن أن يكون حظه مثل البدرى إذا أثبت جدارة مع الفريق وحقق انتصارات ففى هذه الحالة ممكن تثبيته مديرا فنيا رسيما للنادى الأهلى كما حدث مع البدرى فى بداياته.

وقد أعلن النادى الأهلى هذا الخبر على الموقع الرسمى للنادى فى بيان صدر بعد المباراة الأخيره جاء فيه :

وافقت لجنة الكرة بالأهلي، برئاسة محمود الخطيب، على قبول اعتذار حسام البدري، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم، عن عدم الاستمرار في مهمته، وكلفت أحمد أيوب، المدرب العام، بقيادة الفريق في مباراة المصري الأخيرة في الدوري، والمحدد لها الأحد القادم. هذا، وتعقد لجنة الكرة اجتماعًا، غدًا، لمناقشة الرؤية المستقبلية لفريق الكرة.

وأخيرا فقد صدرت تسريبات وتوقعات وتصريحات من الصحفيين المهتمين بالشأن الكروى فى مصر بأن هناك أسماء قريبه من الوصول لوظيفة المدير الفنى للفريق الأول بالنادى الأحمر وأشهر هذه الأسماء هو عبد العزيز عبدالشافى بسبب الشعبيه الكبيرة التى يحظى بها لدى عشاق الأهلى بجانب خبرته الكروية فى هذا المجال ، وننتظر الأيام ما ستسفر لنا.

[ad_2]
قدمنا لكم مدرب الأهلى الجديد المتوقع بعد حسام البدرى، يرجى العلم أن المصدر الاصلي للخبر هو موقع نجوم مصرية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم، فضلا ليس أمرا قم بعمل لايك لصفحتنا على الفيس بوك حتى يصلك كل جديد.

بطاقة المقال
المصدر: نجوم مصرية
المقال من كتابة : لينا أحمد
تاريخ نشر المقال: 2018-05-16 05:45:14

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *